إرضاءًا لترامب. إسرائيل تقدم تنازلات للفلسطينيين

الخبر | الوحدة الاخباري - تل أبيب تستبق زيارة ترامب بتقديم بعض "التنازلات" للفلسطينيين - يمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وهو: RT ويخلي موقع الوحدة عن مسؤوليته الكاملة عن محتوي اي خبر وانما تقع المسؤولية على الناشر الاصلي للخبر.

بالإضافة إلى مجلس الوزراء الأمني صوتت لصالح تنازلات لإنشاء لجنة لدراسة تقنين البؤر الاستيطانية المستوطنات التي بنيت بدون إذن رسمي من الضفة الغربية المحتلة.

وتشمل التسهيلات المصادقة على بناء المنطقة الصناعية بالجلمة القريبة مـــن جنين وترقوميا بالخليل، بالإضافة إلى السماح ببناء مبان فلسطينية بالمناطق المصنفة "C" حسب اتفاقية أوسلو.

يصل الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى إسرائيل اليوم الاثنين في محاولة لإحياء عملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية المتوقفة بزيارتين للقدس والضفة الغربية.

وقال بيان حكومي ان "الحكومة الامنية الموافقة على التدابير الاقتصادية التي تسهل الحياة المدنية اليومية في السلطة الفلسطينية بعد طلب ترامب لرؤية بعض الخطوات لبناء الثقة".

جدير بالذكر أن ترامب سيصل اليوم الاثنين، إلى القدس، للقاء رئيس الوزرا بنيامين نتنياهو، غدًا الثلاثاء، يعقبها زيارة إلى الضفة الغربية ولقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس، قبل أن يتوجه إلى الفاتيكان ثم بروكسل.

وقالت إسرائيل إنها ستخفف أيــضــا القيود علــــــــى البناء الفلسطينى فى المناطق التى تحتفظ فيها بالسيطرة الشاملة لكنها متاخمة لمناطق حضرية فلسطينية، ومـــــــن نقاط الخلاف الرئيسية بين الإسرائيليين والفلسطينيين إصرار نتنياهو علــــــــى اعتراف الفلسطينيين بأن إسرائيل دولة لليهود وأيضا دعوة الفلسطينيين لوقف البناء الاستيطانى الإسرائيلى فى الضفة الغربية.

وأوضح البيان أن لجنة فحص تقنين المواقع الاستيطانية ستعمل لثلاث سنوات على الرغم من أن طبيعة تكليفها لم تتحدد بعد.

وترفض إسرائيل ذلك وتستشهد بروابطها التاريخية والسياسية بالأرض، إضافة إلى حرصها على مصالحها الأمنية.

فيما ذكـــرت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية أن الولايات المتحدة رفضت طلبا تقدم به رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية #رئيس فلسطين، خلال زيارته لواشنطن مؤخراً، بالضغط على إسرائيل لتجميد الاستيطان.

ويريد الفلسطينيون إقامة دولتهم في الضفة الغربية، وفي قطاع غزة، الذي انسحبت منه إسرائيل في 2005، على أن تكون عاصمتها القدس الشرقية، وبدأ ترامب أول جولة خارجية له، منذ أن تولى الرئاسة في يناير بزيارة السعودية. المنظار، تل أبيب تقدم بعض "التنازلات" للفلسطينيين والسبب، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

  • يونس سلامة