رغم الارتفاع النسبي للنفط إلا أنه يقارب مستوياته الأدنى خلال 6 أشهر

صحيفة الوسط - شهدت سعر البترول الخام الأن الجمعة ارتفاعاً نسبياً، لكنها ظلت قرب أدنى مستوياتها في ستة أشهر متأثرة باستمرار تخمة المعروض رغم الجهود التي تقودها منظمة أوبك للبترول والنفط لخفض الإنتاج وتعزيز أسواق الخام.

وبلغ خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 47.12 دولار للبرميل بزيادة 20 سنتا أو 0.4 بالمائة عن سعر التسوية السابقة.

إلا أن الأربـاح لم تكن كافية لتحويل الخامين إلى المنطقة الخضراء فـــي ختام تعاملات الأسبوع، حيث انخفض "نايمكس" بنسبة 2.5% حتى الآن، بينما ينظر "برنت" إلى تراجع أسبوعي بنحو 1.8%، ليكون الأسبوع الرابع على التوالي مـــن الخسائر، وأطول سلسلة تراجع أسبوعي منذ أغسطس 2015 لخام غرب تكساس الوسيط.

ولم تسفر تخفيضات الإنتاج، التي بدأت في يناير2017، عن تقدم كبير في هذا الاتجاه، وهو ما أدى إلى تمديد خطة خفض الإنتاج حتى نهاية مارس 2018 من دون تعميق لنسب الخفض.

وقد تسبب انتعاش إنتاج النفط فى الولايات المتحدة خلال العام وانخفاض الأسعار بنسبة تصل إلى 14% انتقادات قاسية حول ما تهدف له منظمة "أوبك" من وراء تنفيذ تخفيضات الانتاج فى المقام الأول، فى الوقت الذى تشغل فيه مستويات الانتاج القوية من ليبيا ونيجيريا المعفتان من خطة الخفض ضغوطا إضافية على الأسواق.

(عُمان) - (رويترز): ارتفعت أسعار النفط أمس للمرة الأولى في أربعة أيام ، ضمن عمليات التعافي من مستوياتها المنخفضة، لكن تظل المكاسب محدودة بسبب مخاوف تخمة المعروض العالمي ، خاصة بعد ارتفاع إنتاج منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) الشهر الماضي ، واستمرار تسارع إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة الأمريكية.

كما خفضت المنظمة توقعاتها لنمو إنتاج البلدان غير الأعضاء هذا العام بمقدار 200 آلاف برميل يوميا إلى 58.14 مليون برميل يوميا، وتتوقع نمو إجمالى الطلب العالمى بنسبة 1.3% أو بمقدار 1.27 مليون برميل/ يوميا.

نشكركم زوارنا الكرام وسوف نقوم بنقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم، ادعمونا بلايك وشير على مواقع التواصل الاجتماعي ليصلكم جديد الاخبار، مع تحيات اسرة موقع تواصل دائمآ.

  • زكي أحمد