صادرات النفط السعودي تتراجع 3.1 بالمائة في نيسان الماضي

صحيفة الوسط - أظهرت أرقام المبادرة المشتركة للبيانات النفطية "جودي"، تَأَخَّر صادرات السعودية من البترول الخام الخام بنسبة 3.1 في المائة، على أساس شهري.

وضخت المملكة، حسبما نقلت الوكالة 9.946 مليون برميل يوميا في أبريل الماضي ارتفاعا من 9.90 مليون برميل يوميا في مارس.

وتتحمل السعودية -أكبر منتج للنفط في دول منظمة "منظمة أوبك للبترول والنفط" - العبء الأكبر من اتفاقية هبوط الإنتاج.

تقود الرياض جهودا تبذلها أوبك ومنتجون آخرون لكبح الإنتاج وتصريف تخمة المعروض العالمي. واتفق المنتجون غير الأعضاء في أوبك على خفض بنصف ذلك القدر.

وكانت مخزونات النفط الخام السعودية بلغت ذروتها في أكتوبر 2015 حين سجلت مستوى قياسيا عند 329.430 مليون برميل. وزادت صادرات المنتجات النفطية المكررة في أبريل نيسان إلى 1.455 مليون برميل يوميا من 1.399 مليون برميل يوميا في الشهر السابق وفقا للأرقام.

وسجلت بيانات شهر فبراير الماضي، انخفاض صادرات الخام السعودية إلى 6.96 مليون برميل يومياً، مقابل 7.71 مليون برميل يومياً في يناير الماضي، بتراجع نسبته 9.73%.

  • زكي أحمد