مجلس الوزراء المصري يوافق على مد حالة الطوارئ لمدة 3 أشهر — بيان

وافق مجلس الوزراء في اجتماعه الخميس، على مشروع قرار رئيس الجمهورية بمدّ حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة ثلاثة أشهر أخرى تستمر حتى شهر أكتوبر المقبل.

كان البرلمان المصري وافق في 10 أبريل/نيسان على سريان حالة الطوارئ لمدة 3 أشهر تنتهي في 10 يوليو/تموز المقبل؛ وذلك بعد هجومين على كنيستين شمالي البلاد، أوقعا 45 قتيلا على الأقل، ووقتها قالت الحكومة في البرلمان إنها تريد مواجهة الإرهاب بهذا الإجراء.

ومن شأن سريان حالة الطوارئ توسيع سلطات الحكومة في محاربة الجماعات الإرهابية التي تشن مثل تلك الهجمات.

وقالت وزارة الداخلية في بيان يوم الخميس إن الشرطة قتلت خلال اشتباك بمحافظة أسيوط في جنوب البلاد سبعة متشددين على صلة بهجمات على المسيحيين في ثلاث محافظات هي الإسكندرية والغربية والمنيا.

وستُمدَّد حالة الطوارئ ثلاثة أشهر ابتداءً من العاشر من يوليو المقبل، بحسب المرسوم.

وأضاف البيان أن قوات الامن استهدفت مقر العناصر الارهابية ما أسفر عن مقتل سبعة منهم والعثور على خمسة بنادق آلية اضافة الى كمية من الذخيرة ودراجة بخارية تبين احتوائها على عبوة متفجرة وعدد من الأوراق التنظيمية الخاصة بالتنظيم الارهابي وبعض الملابس العسكرية. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم. مع تحيات اسرة موقع الساعة نيوز.

  • يونس سلامة